زراعة الشعر بدون حلاقة

زراعة الشعر بدون حلاقة

عملية زراعة الشعر بدون حلاقة :

-تعتمد كافة تقنيات زراعة الشعر على حلاقة الشعر في المنطقة المانحة لكي يسمح بسهولة اقتطاف البصيلة صغيرة الحجم ونقلها إلى المنطقة المستقبلة.

-في بعض الحالات وخاصة النساء لا يرغبن في حلاقة الشعر في المنطقة المانحة بسبب أنها قد لا يمكن اخفائها بسهولة وتسبب الحرج لدى البعض منهن، أو الرجال الذين قد لا يستطيعون تغطية المنطقة المانحة طوال الفترة التي تتطلب نمو الشعر.

-يفضل المرضى في تلك الحالات اللجوء إلى زراعة الشعر باستخدام تقنية أقلام تشوي DHI وهي ما تجعل المريض غير مضطر للحلاقة.

 

كيف يتم زراعة الشعر بدون حلاقة

-تشبه أقلام تشوي أقلام الكتابة العادية ويكون فيها ابرة ذات سن دقيق للغاية يسمح باقتطاف الشعر دون ترك ندبات، ويتم استخلاص البصيلات بشكل فردي من فروة الرأس بطولها الطبيعي بضغطة واحدة من القلم يتم استخراج البصيلة والاحتفاظ بها ثم العودة لزراعتها في المنطقة المستقبلة دون الحاجة إلى فتح قنوات قد تترك آثار.

 

مميزات زراعة الشعر بدون حلاقة

-من المؤكد أن عملية زراعة الشعر تحقق نسبة أكبر من الراحة النفسية للمرضى خاصة مع المميزات التي يمكن الحصول عليها خلال تلك التقنية وهي :

  • عدم الحاجة للبقاء في المنزل بانتظار نمو الشعر وعودته لطوله الطبيعي.
  • تجنب المريض الشعور بأي حرج في التعامل مع الآخرين بعد العملية لعدم وجود أي تغيرات ملحوظة في مكان العملية.
  • يتم فتح القنوات بالضغط بواسطة أقلام تشوي مما يعني احتمالات أقل من التعرض للنزيف لعدم استخدام المشرط الجراحي أو حدوث عدوى أو مضاعفات.
  • لا تتعارض أبدًا مع المرضى الذين يعانون من مرض السكري أو مشاكل في سيولة الدم، بل هي التقنية الأفضل لهم.
  • يسمح الأمر بالتحكم في كل بصيلة على حدى وزراعتها في اتجاه نمو الشعر للحصول على شعر أكثر كثافة ومظهر طبيعي.
  • سرعة تعافي المريض وعدم زيادة فترة النقاهة عن أسبوع واحد فقط.
  • نتائجها أيضًا إيجابية وتضمن للمريض عدم تساقط الشعر مرة أخرى فهي طبيعية 100%.
  • تسمح للمريض برؤية الشكل النهائي للشعر.

 

سلبيات زراعة الشعر بدون حلاقة

-مثلما تحمل عملية زراعة الشعر ايجابيات قد تحمل بعض السلبيات لبعض الحالات بعينها أو قد لا تناسب جميع الحالات التي ترغب في زراعة الشعر لعدة أسباب وهي:

  • لا يمكن استخدام تقنية الزراعة بدون حلاقة عند الحاجة إلى زراعة عدد كبير من البصيلات فهي مناسبة أكثر لعدد محدود من البصيلات.
  • تحتاج إلى خبرة عالية للغاية من الطبيب الذي سيقوم بها لذلك لا يمكن للمريض اللجوء إلى اى طبيب للقيام بها وهو ما يتطلب بحث وتدقيق في عملية اختيار الطبيب.
  • التكلفة في هذه العملية تعتبر مرتفعة بالمقارنة بباقي التقنيات 
  • على الرغم من زراعة البصيلة تحمل الشعرة بأكملها، إلا أن المنطقة المزروعة سوف تتعرض الى مرحلة التساقط مثلما هو الحال فى حالات الزراعة العادية.

 

تكلفة زراعة الشعر بدون حلاقة مقارنة بالتقنيات الأخري

-تعتبر عملية زراعة الشعر بدون حلاقة باستخدام أقلام تشوي DHI  أعلى فى تكلفتها من تقنيات زراعة الشعر بتقنية الاقتطاف العادية أو تقنية الزفير لأنها تشمل العديد من المزايا ولا تحمل آثار جانبية يمكن أن يعاني منها المريض. وتحافظ على الشعر بشكل كامل. فضلاً عن مهارة الطبيب الذي يقوم بها لأنها تتطلب قدر عال من الدقة ولا تتم عن طريق استخدام أدوات معدنية كما هو الحال في جميع الطرق التقليدية الأخرى.